اتحاد غرب آسيا ينظم بطولته لكرة القدم الإلكترونية

الثلاثاء ٢٠٢١/٠٣/٢٣
ينظم اتحاد غرب آسيا لكرة القدم خلال الفترة من ١ إلى ٤ نيسان/ أبريل ٢٠٢١ بطولته لكرة القدم الإلكترونية. 

وستشهد البطولة مشاركة الاتحادات الأهلية في إقليم غرب آسيا والمشمولة ضمن قائمة الاتحاد الدولي للألعاب الالكترونية وهي: الاتحاد السعودي، الاتحاد الإماراتي، الاتحاد القطري، الاتحاد الكويتي.

ووفقاً للتعليمات، تلعب البطولة على منصة PlayStation و X-Box، وبدون أي قيود او شروط للتشكيلة وتقام جميع المباريات بنظام (٢ ضد ٢) بحيث يتواجد اللاعبون في نفس المكان.

كما تلعب البطولة على مرحلتين، في الأولى يتم وضع الفرق المشاركة بمجموعة واحدة وتلعب بنظام الدوري من مرحلتين (ذهاب وإياب)، بحيث تكون المواجهة الواحدة في مرحلة الذهاب عبارة عن (مباراة على ال PlayStation ومباراة على ال X-Box)، وفي مرحلة الإياب هي عبارة (مباراة على ال PlayStation ومباراة على ال X-Box).

وبناء على مجموع نتيجة المباراتين سيحدد الفريق الذي يحصل على نقاط المواجهة الثلاث، أو نقطة واحدة للتعادل أو صفر نقطة للخسارة.

وتقام المرحلة الثانية حسب الترتيب النهائي بعد المرحلة الأولى، بحيث يلعب الفريق صاحب المركز الأول مع الفريق صاحب المركز الثاني لتحديد بطل البطولة، ويلعب الفريق صاحب المركز الثالث مع الفريق صاحب المركز الرابع لتحديد المركزين الثالث والرابع.

أما مباريات المرحلة الثانية تلعب بنظام (الأفضل من ٣ مباريات) ويتوجب تحديد فائز في كل مباراة، ففي حال انتهاء المباراة بالتعادل بين الفريقين، يتم اللجوء للأشواط الإضافية بشكل مباشر، وفي حال استمرار التعادل يتم اللجوء لركلات الترجيح. 

وتنظم بطولة اتحاد غرب آسيا الأولى تحت مظلة الاتحاد الدولي لكرة القدم وخلال أيام "فيفا" الخاصة بالمباريات الودية للألعاب الالكترونية، وبحيث تكون بمثابة بطولة تحضيرية للاتحادات الأعضاء واللاعبين قبل المشاركة في بطولة الأمم للألعاب الالكترونية والذي ينظمها الاتحاد الدولي خلال هذا العام.

وسيحرص اتحاد غرب آسيا على بث جميع المباريات مباشرة على صفحاته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، لغايات توفير منصة أمام المهتمين بالألعاب الإلكترونية لمتابعة فعالياتها. 

ويأتي تنظيم هذه البطولة الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، ضمن استراتيجية اتحاد غرب آسيا لتوسيع رقعة الألعاب الالكترونية في الإقليم وإعطاء الفرصة لجميع اللاعبين والمشجعين للاستمتاع باللعبة. 

كما أن تنامي الاهتمام بالألعاب الإلكترونية في الفترة الأخيرة ووجود شريحة كبيرة من ممارسيها، دفع اتحاد غرب آسيا لإدراج هذا النوع من النشاطات ضمن أجندته وحرصاً منه على مواكبة التطورات والتنويع في استحقاقاته لتكون شاملة كافة القطاعات.
 
وسيعمل اتحاد غرب آسيا بالتزامن مع تنظيم البطولات وضمن خطته التطويرية على مساعدة الاتحادات الأعضاء على تأسيس فرقها الالكترونية، والعمل مع الاتحاد الدولي على إدراج جميع الاتحادات الأعضاء على القائمة الدولية للألعاب الالكترونية، جنباً إلى جنب مع دوره في تنظيم البطولات التنافسية الميدانية لكافة الفئات العمرية ولكلا الجنسين أو عقد الورش والدورات التدريبية والإدارية.