مدربات منتخبات بطولة الواعدات: خطوة رائدة

الجمعة ٢٠٢٢/٠١/٠٧
أكدت مدربات منتخبات لبنان "أ و ب" والأردن وفلسطين أن بطولة اتحاد غرب آسيا الأولى للواعدات تعد خطوة رائدة ضمن مسيرة الاهتمام بقطاع كرة القدم النسوية في الإقليم.

وتقام البطولة بمشاركة هذه المنتخبات تحت ضيافة الاتحاد اللبناني على ملعب فؤاد شهاب بجونية اعتباراً من السبت ٨ كانون الثاني/ يناير ٢٠٢٢ وحتى ١٤ الشهر نفسه. 

وجاءت تأكيدات المدربات الأربع هذه خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقد الجمعة ٧ كانون الثاني/ يناير ٢٠٢٢ في فندق ريستون بجونية. 

وكشف تواجد العنصر النسوي فقط وبشكل كامل على مستوى الإدارة الفنية لكافة المنتخبات المشاركة ترجمةً حقيقية لمدى تطور كرة القدم النسوية في الإقليم، وهو الأمر الذي أشارت إليه منار فريج مدربة المنتخب الأردني في المؤتمر الصحفي حين نوهت إلى أهمية دعم المرأة لممارسة حقها في كافة الميادين، والذي اعتبرته أمراً مبشراً للكرة النسائية، الأمر الذي حظي بتأييد سحر دبوق مدربة لبنان "أ"، ورماح محمود مدربة فلسطين وجوانا حمزة مدربة لبنان "ب".
 
وفي التفاصيل، قالت سحر دبوق: تحضيراتنا جيدة جداً خاصة أن البطولة على أرضنا وباشرنا التحضيرات منذ فترة ليست بطويلة وهدفنا تطوير الفئات العمرية وتمثيل لبنان بأجمل صورة. 

واضافت "أن البطولة تشكل خزان المستقبل لنا بالنسبة للمنتخبات الأولى". 

وعلى الجهة المقابلة أعربت رماح محمود عن سعادتها بحسن الاستقبال والضيافة مشيرةً إلى أن المنتخب الفلسطيني في بلده الثاني، وتوجهت بالشكر للاتحاد اللبناني على حسن الاستضافة والتنظيم.

كما نقلت رماح تقديرها لاتحاد غرب اسيا على إقامة النسخة الأولى للواعدات والاهتمام بهذه الفئة الصغيرة التي تعود بفائدة فنية على جميع المنتخبات، واضافت "تحضيراتنا بدأت منذ شهرين وهدفنا احراز اللقب والمساهمة بتطوير الكرة النسوية في غرب آسيا".

وبدورها وجهت منار فريج الشكر لاتحاد غرب اسيا على الاهتمام بالقطاع النسوي في كافة فئاته وجدولة بطولة مستمرة لتطوير الكرة النسائية كما توجهت بالشكر للاتحاد اللبناني على حسن الاستضافة منذ اليوم الأول. 

وأضافت أن الدوري الأردني يشهد بطولات لجميع الفئات العمرية ويملك بنية تحتية ذات جودة عالية للفئات العمرية، واعتبرت أن البطولة ستكون رائعة من خلال ما ستوفره من تبادل للخبرات عبر الاحتكاك بمختلف المدارس الكروية.

ومن جانبها شكرت جوانا حمزة مدربة منتخب لبنان "ب" أيضاً اتحاد غرب آسيا على اهتمامه بالفئة العمرية الصغيرة معتبرة أن لبنان قرر المشاركة بفريقين ليتسنى لأكبر عدد من الفتيات المشاركة واكتساب الخبرة الدولية وتعزيز مهارات اللاعبات وأدائهن.