اقرأ ايضا

"أسود الرافدين" يبحث عن افتراس لقبه الثاني في بطولة الرجال

2019-07-29

 

 

 

يتسلح المنتخب العراقي لكرة القدم بالعديد من المعطيات التي تخوله الدخول بهدف المنافسة على لقب بطولة آسياسيل لاتحاد غرب آسيا - العراق ٢٠١٩، التي تقام في محافظتي أربيل وكربلاء.

وسيترأس المنتخب العراقي، وبصفته صاحب الضيافة المجموعة الأولى التي تقام مبارياتها اعتباراً من ٣٠ تموز الجاري في كربلاء وتضم لجواره منتخبات سوريا ولبنان وفلسطين واليمن، فيما المجموعة الثانية التي تجري منافساتها في أربيل وتبدأ يوم ٤ آب المقبل تضم منتخبات: الأردن والسعودية والكويت والبحرين.

وتقام مباريات المجموعتين وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، بحيث يتأهل بطل كل مجموعة مباشرة إلى المباراة النهائية المقررة على ستاد كربلاء الدولي عند ١٠.٣٠ مساء يوم ١٤ آب.

وسيبدأ المنتخب العراقي مشواره عند الساعة السابعة والنصف - بتوقيت بغداد مساء يوم ٣٠ تموز أمام نظيره اللبناني، ليلتقي بعد ذلك المنتخب الفلسطيني بالتوقيت ذاته يوم ٢ آب، ثم يواجه سوريا عند ١٠.٣٠ مساء ٨ آب، وأخيراً المنتخب اليمني عند ١٠.٣٠ مساء ١١ آب في اختتام مباريات الدور الأول.

ولأن البطولة تقام على أرضه وجماهيره ولأول مرة منذ انطلاقها عام ٢٠٠٠، يسعى "أسود الرافدين" تحت قيادة الصربي سريتشكو كاتانيتش إلى استثمار ذلك من خلال الضغط بقوة وافتراس اللقب الثاني له بعدما كان حقق الأول قبل ذلك في نسخة ٢٠٠٢، وفي الوقت نفسه يؤكد حضوره اللافت على خارطة البطولات القارية.

وإلى جانب لقبه الوحيد على صعيد بطولة الرجال، حل المنتخب العراقي وصيفاً مرتين وفي نسختي ٢٠٠٧ و٢٠١٢ وذلك من أصل سبع مشاركات سابقة له، حيث غاب فقط في النسخة الخامسة٢٠٠٨، ما يعني استمرارية تواجده شبه الدائم في هذه البطولة القارية المهمة وقيمتها الكبيرة بالنسبة له.

وبالإضافة إلى الأهداف التي يريد المنتخب العراقي تحقيقها من بطولة غرب آسيا، فإنه يبحث عن ترجمة مخططات مستقبلية له وتكمن تحديداً في تحضير نفسه جيداً قبل المشاركة في التصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم ٢٠٢٢ وكأس آسيا ٢٠٢٣ والتي سيخوض منافساتها بملاقاة نظرائه منتخبات إيران والبحرين وهونج كونج وكمبوديا ضمن المجموعة الثالثة.

واختار السلوفيني ستريشكو كاتانيتش المدير الفني للمنتخب العراقي قائمة ضمت لحراسة المرمى جلال حسن ومحمد حميد ومحمد صالح، وللدفاع أحمد إبراهيم وميثم جبار وسعد ناطق ونجم شوان وعلاء مهاوي وسامح سعيد وضرغام إسماعيل ومصطفى محمد ولخط الوسط: صفاء هادي وأمجد عطوان وحسين علي ومازن فياض وكرار نبيل ومحمد قاسم ومهدي كامل وإبراهيم بايش وهمام طارق، وللهجوم علاء عباس ومهند عبد الرحيم وأيمن حسين.