اقرأ ايضا

ناشئو الأحمر يبحثون عن استعادة بريق الماضي!

2019-06-22

يبحث المنتخب البحريني عن إنجاز جديد يضيفه لمسيرته الكروية العريقة وذلك عندما تنطلق بطولة اتحاد غرب آسيا السابعة للناشئين برعاية البنك العربي والتي يستضيفها الأردن مطلع تموز / يوليو المقبل.

وباشر البحرين الإعداد لبطولة غرب آسيا بعد شهر رمضان مباشرة حيث ركز المدرب راشد الدوسري على التمارين البدنية بشكل أكبر لرفع معدل اللياقة عند اللاعبين.

وأكد الدوسري أنه يسعى من خلال مشاركته في بطولة اتحاد غرب آسيا للوقوف على المستوى الفني للفريق والاستعداد لخوض التصفيات الآسيوية مطلع أيلول المقبل.

وأشار مدرب الأحمر الى أن قرعة بطولة غرب آسيا للناشئين متوازنة قائلاً "سيلعب كل منتخب أربع مباريات وهذه فرصة للاعبين للاستفادة عبر الاحتكاك بمدارس كروية مختلفة وكسب بعض الخبرة قبل البدء في التصفيات المؤهلة لآسيا".

ويرى الدوسري أن جميع المنتخبات متساوية فنياً في غرب آسيا معتبراً أن الفاصل سيكون للمستوى البدني مشيراً في الوقت عينه الى أن الافضلية في البطولة لصاحب الأرض والجمهور.

وقد وضعت لجنة تطوير المنتخبات في الاتحاد البحريني خارطة طريق جديدة للسنوات المقبلة، تعمل على تطوير قاعدة اللعبة وتساهم في تعزيز كافة منتخبات الفئات العمرية، وتوفير بيئة عمل مناسبة أمامها لتحقيق مزيد من الإنجازات.

وكان منتخب البحرين للناشئين بقيادة المدرب البحريني عبد العزيز أمين قد احتل المركز الرابع في مونديال كأس العالم التي أقيمت بإسكتلندا عام 1989، بعدما حقق المركز الثاني في نهائيات كأس آسيا 1988 خلف المنتخب السعودي. كما وتأهل بقيادة أمين لمونديال كأس العالم 1997، بعد أن حل في المركز الثالث في نهائيات كأس آسيا 1996.