اقرأ ايضا

تابعونا على الفيس بوك

الأخضر يستغل غرب آسيا لاكتشاف مواهبه

2019-08-09

يعتمد الاتحاد السعودي لكرة القدم في تشكيلته الحالية المشاركة في منافسات المجموعة الثانية لبطولة آسيا سيل لاتحاد غرب آسيا على لاعبيه الشباب بهدف الوقوف على مستوياتهم لاكتشاف قدراتهم في مختلف مراكز اللعب.

ويستغل المنتخب السعودي مشاركته في غرب آسيا للتحضير للتصفيات المشتركة المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا 2023 للتعرّف على بعض المواهب التي سوف يكون لها فرصة للمشاركة في الاستحقاق الآسيوي بقيادة المدرب الفرنسي هيرفي رينارد الذي تم التعاقد معه مؤخراً.

وكان الأخضر استهل مشواره في غرب آسيا بخسارة أمام الكويت 1-2، وتعادل في الجولة الثانية مع البحرين )0-0(حيث سيلتقي غداً في الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية مع الأردن على ملعب فرانسوا حريري (19:30 بتوقيت بغداد).

وأكد مدرب المنتخب السعودي الحالي يوسف عنبر أنه سيسعى لتحقيق فوز شرفي في المباراة الأخيرة "سنستمر بنفس التشكيلة وانشاء الله نحقق نتيجة شرفية للسعودية عبر البحث عن النقاط الثلاث في المباراة المقبلة".

هذا وأوضح عنبر أن الأبواب دائماً مفتوحة والفرص متاحة للاختيارات في المنتخب من خلال عطاءات اللاعب المميزة قائلاً "بعض العناصر الموجودة معنا من المنتخب الأولمبي من الممكن أن يكون لهم نصيب في المشاركة في التصفيات الآسيوية المقبلة، نحن بصدد اكتشاف إمكانياتهم، لدينا لاعبين بذلوا جهداً كبيراً ومشاركتنا في غرب آسيا مقنعة لنا على المستوى الفني والبدني".

وهي المشاركة الثالثة لمنتخب السعودية في غرب آسيا، وكان قد باشر عنبر تحضيراته للبطولة عبر متابعة اللاعبين في أنديتهم ومن ثم وضع خطة المعسكر للوصول بهم إلى أفضل مستوى.

وتعاقد الاتحاد السعودي مع رينارد لعامين ونصف لقيادة المنتخب في التصفيات المقبلة خلفاً للأرجنتيني خوان أنطونيو بيتزي. وكان رينارد قد تولى قيادة منتخب المغرب في 2016 بعد تألقه في قيادة منتخبي زامبيا وساحل العاج للتتويج بلقب كأس إفريقيا. وأشرف الفرنسي على أسود الأطلس في 43 مباراة دولية وقرر الرحيل عن المغرب عقب الخروج المبكر من دور الـ 16 ببطولة أمم إفريقيا 2019 والتي أقيمت في مصر.