لبنان يسعى لتسطير إنجاز آسيوي

2018-04-15

أثمرت الجهود التي بذلتها لجنة الكرة النسائية في الاتحاد اللبناني لكرة القدم على مدى سنوات لدعم وتطوير اللعبة، فبعد أن نجحت باستقطاب عدد كبير من الفتيات من مختلف المحافظات اللبنانية ورفع عدد الأندية المشاركة في كافة البطولات النسائية المحلية الى 12 ناديا وهو رقم قابل للارتفاع في كل موسم، ها هي اليوم تضيف انجازاً آخر بعد تأهّل منتخب الناشئات دون 15 عاماً الى مواجهة الأردن في نهائي بطولة اتحاد غرب آسيا الأولى غدا الأحد.

وقد تم تشكيل منتخب الناشئات دون 15 عاما قبل شهرين على موعد البطولة كحال معظم الفرق. وكان لبنان قد خسر في المباراة الأولى أمام الأردن 4-1 وفاز في الثانية أمام سوريا 5-0 ليتأهل الى مواجهة فلسطين حيث أقصاها من نصف النهائي بفوزه عليها 7-1 ليعبر الى النهائي لمواجهة الأردن غدا.

وقال المدير الفني للمنتخب اغوب ديميرجيان أنه توقع مواجهة الأردن في النهائي رغم خسارة منتخبه أمامها في المباراة الأولى: " توقعنا التأهل الى النهائي أمام الأردن بعد الاطلاع على مستوى الفرق المشاركة، ومهما كانت النتيجة غدا الأهم بالنسبة لنا هو أن نقدم كرة قدم جميلة وأداء رائع".

وتحدث ديميرجيان عن فوزه أمام فلسطين في نصف النهائي قائلاً: " النتيجة الكبيرة لا تدل على الفرق الشاسع في المستوى ونحن استفدنا من المساحات المفتوحة في ملعبهم ما أدى الى تسجيلنا الكثير من الأهداف".

وكان قد صرح ديميرجيان في بداية البطولة أنه لا يسعى الى اللقب انما يهدف من مشاركته بتقديم أداء جيد وتعزيز مهارات لاعباته من خلال كسب الخبرات اللازمة معتبرا أن هذه البطولة ستفتح بابا كبيرا لتطوّر وانتشار الكرة النسائية في لبنان عبر استقطاب العديد من اللاعبات.

ويستعد لبنان لاستضافة بطولة غرب آسيا لمنتخب الشابات دون 18 عاما للمرة الأولى والتي ستقام في 20 تموز المقبل الى 28 منه. وبدأت التحضيرات للمنتخب بقيادة المدرب وائل غرز الدين وبمعاونة جهاز فني شاب له خبرة كبيرة في ممارسة كرة القدم.

وكانت ناشئات لبنان دون 17 عاما قد حققت أول انجاز في تاريخ الكرة النسائية اللبنانية عندما توّجن عام 2015 بلقب بطولة كأس العرب التي أقيمت في قطر بعد فوزهن في النهائي على جيبوتي 1-0.