لبنان يفتتح بطولة اتحاد غرب آسيا للشابات بمواجهة فلسطين

2018-08-28

يتابع اتحاد غرب آسيا لكرة القدم برنامج نشاطاته في بطولات الفئات العمرية للكرة النسائية التي وضعها العام الماضي وبدأ بتنفيذها في العام 2018 بهدف تطويرها وتوسيع انتشارها وصولاً الى الاحتراف أسوةً بالدول الغربية.

وبعد بطولة الناشئات دون ١٥ عاماً التي أقيمت في دبي في نيسان الماضي وفاز بلقبها الأردن، تنطلق اليوم بطولة الشابات دون ١٨ عاماً في لبنان على ملعب أمين عبد النور في بحمدون بمشاركة الأردن وفلسطين الى جانب البلد المضيف لبنان.

وأوقعت القرعة التي أقيمت أمس في فندق الراديسون بلو في ڤردان،لبنان بمواجهة فلسطين في المباراة الافتتاحية الساعة 17:00 بتوقيت بيروت اليوم، وفي المباراة الثانية يلتقي فلسطين والأردن في التوقيت عينه كما يلتقي الأردن مع لبنان في المباراة الختامية السبت المقبل.

وبعد القرعة عُقد مؤتمر صحافي حضره أمين عام الاتحاد اللبناني لكرة القدم ومدير البطولة جهاد الشحف، عضو اللجنة التنفيذية في الاتحاد ورئيس لجنة الكرة النسائية جورج سولاج، نائب رئيس اللجنة هامبيك ميساكيان، ممثلو المنتخبات المشاركة، أعضاء اللجنة المنظمة المحلية، اضافة الى عدد من الوسائل الاعلامية.

ورحّبت المسؤولة الإعلامية لاتحاد غرب آسيا لكرة القدم فاتن أبي فرج بالحضور مؤكدة على أن هذه البطولة تحضيرية لتصفيات كأس آسيا 2019 في تشرين الاول/ أكتوبر المقبل والتي يستضيف لبنان منافسات مجموعته على ملعب فؤاد شهاب في جونية، كما أشارت الى أنها المرة الأولى التي ينظم فيها لبنان بطولة رسمية في تاريخ مشاركاته في البطولات الآسيوية النسائية.

وألقى سولاج كلمة ترحيبية بالحضور استهلها بتثمين جهود اتحاد غرب آسيا في تطوير اللعبة واهتمامه باستضافة لبنان للبطولة متمنياً التوفيق للمنتخبات المشاركة واقامة ممتعة في لبنان.

وأضاف سولاج: " توسع انتشار الكرة النسائية في الآونة الأخيرة ونأمل أن تتكلل البطولة بالنجاح وأن تكون بداية لاستضافة بطولات أخرى مستقبلا تساهم في تعزيز اللعبة محليا.

وعقد المنظمون اجتماعا فنياً مع ممثلي المنتخبات المشاركة لشرح بعض الأمور الفنية حيث رحّب الشحف بالوفود متمنيا لهم التوفيق في البطولة مؤكدا على أنها بطولة تحضيرية للتصفيات الآسيوية وأن مشاركتهم بحد ذاتها هي فوز لهم نظرا للفوائد الفنية التي تكتسبها اللاعبات.

وتوجّه الشحف بالشكر لاتحاد غرب آسيا وعلى رأسه سمو الامير علي بن الحسين على دعمه المتواصل للكرة النسائية مثنيا على جهوده في تطوير اللعبة ووصولها الى المحافل الدولية.

وتابع: "شهدت الكرة النسائية نقلة نوعية بفضل الأمير علي ونأمل أن تشكل البطولة فرصة للتعاون واستضافة العديد من البطولات وسنعمل لتقديم الأفضل بغية تطوير العمل والخروج بأفضل صورة ممكنة".

ووفقاً لنظام البطولة، يتم ترتيب المنتخبات اعتمادا على أكثرية النقاط من كافة مباريات المجموعة وفي حال التساوي بعدد النقاط يتم الترتيب بناء على أكبر عدد من النقاط التي تم الحصول عليها من مباريات الفرق المعنية، وأخيراً، بناء على أكبر فارق أهداف ناتج عن مباريات الفرق المعنية.