المنتخب السعودي.. آمال وتطلعات كبيرة في الأولمبياد

الأربعاء ٢٠٢١/٠٧/٢١
يحمل المنتخب السعودي الأولمبي آمال وتطلعات كبيرة خلال مشاركته بمسابقة كرة القدم للرجال بدورة الألعاب الأولمبية - طوكيو. 

وأوقعت القرعة المنتخب السعودي ضمن المجموعة الرابعة وبمواجهة البرازيل حاملة اللقب وألمانيا وساحل العاج، فيما ضمت الأولى فرنسا مع اليابان المضيفة، جنوب إفريقيا والمكسيك، وتكونت الثانية من نيوزيلندا، كوريا الجنوبية، هندوراس ورومانيا، بينما تكونت الرابعة من منتخبات مصر إسبانيا والأرجنتين وأستراليا.

ويفتتح "الأخضر" مشواره الأولمبي بمواجهة منتخب ساحل العاج يوم ٢٢ تموز/ يوليو ٢٠٢١، ثم يلتقي بمنتخب ألمانيا يوم ٢٥، قبل أن يلتقي البرازيل يوم ٢٨ من الشهر ذاته.

وهذه هي المشاركة الثالثة للمنتخب السعودي، في الأولمبياد، بعد لوس أنجلوس ١٩٨٤ بقيادة المدرب خليل الزياني وأتلانتا ١٩٩٦ مع المدرّب محمد الخراشي، وكان تأهل إلى دورة طوكيو الحالية، بعد احتلاله المركز الثاني في كأس آسيا تحت ٢٣ عاماً، إثر خسارته أمام منتخب كوريا الجنوبية في المباراة النهائية. 

وباعتباره الممثل الوحيد لغرب آسيا وأحد المشاركَين العرب الإثنين إلى جانب مصر، سيكون المنتخب السعودي تحت الأنظار وهو ما يدفعه لتقديم عروض مميزة توازي تلك التي كان حققها في نهائيات كأس آسيا الأخيرة، وتتماشى في الوقت ذاته مع تطلعاته الكبيرة التي تركز على محاولة الاستمرار إلى الأدوار المتقدمة رغم عدم سهولة المهمة لتواجد منافسين لهم باع طويل. 

وإلى جانب العناصر الشابة المميزة التي تضمها تشكيلة المنتخب الأولمبي، فإن اختيار أصحاب الخبرة سلمان الفرج وسالم الدوسري وياسر الشهراني، كلاعبين فوق سن ٢٣ عاما للانضمام إلى المنتخب، يعد مكسباً إضافية يعزز من حضور ويزيد من فرص المنافسة.

وكان "السعودي الأولمبي" اختتم مؤخراً معسكره الإعدادي في رومانيا، في إطار برنامجه الإعدادي المطول والمكثف لدورة الألعاب الأولمبية، وبدأت تحضيراته للأولمبياد بشكل عام منذ ١٠ أشهر، من خلال معسكرات تدريبية أقيمت في الدمام وجدة، والرياض، وماربيا الإسبانية، ثم الرياض، وأخيراً في رومانيا.

وتعليقاً على المشاركة السعودية المنتظرة في الأولمبياد كان رئيس الاتحاد السعودي ياسر المسحل قال في تصريحات صحفية سابقة: مجموعتنا قوية للغاية، ولكن ثقتنا بالمنتخب الذي يقوده المدرب المحلي الشاب سعد الشهري كبيرة وقادر على تقديم مستويات ونتائج ترضي طموحات الجماهير، كما أكد المدرب الشهري في تصريحات صحافية أن منتخبه سيتعامل بواقعية مع الأمور ويملك إمكانيات التأهل إلى الأدوار المقبلة في الأولمبياد.