لجنة المسابقات تطلع على آخر مستجدات بطولات ٢٠٢١

السبت ٢٠٢١/٠٥/٠١
اطلعت لجنة المسابقات في اتحاد غرب آسيا لكرة القدم على آخر المستجدات المتعلقة ببطولات ٢٠٢١ ومواعيدها المقترحة. 

وعقدت اللجنة بحضور أمين عام إتحاد غرب آسيا خليل السالم اجتماعاً الخميس ٢٩ نيسان/أبريل ٢٠٢١ عبر تقنية الاتصال المرئي برئاسة حسين سعيد (العراق)، وبحضور نائب الرئيس جهاد الشحف (لبنان) والأعضاء: د. خالد بن مقرن (السعودية)، صلاح القناعي (الكويت)، سيف المنصوري (الإمارات)، حمد المناعي (قطر)، إبراهيم البوعينين (البحرين)، د. إبراهيم أبازيد (سوريا).

وبدأ رئيس اللجنة حسين سعيد الاجتماع بالترحيب بالأعضاء وأكد على أهمية اللجنة ودورها في مراجعة وصياغة كافة البطولات التي يعتزم اتحاد غرب آسيا تنظيمها ضمن أجندته للعام ٢٠٢١، ونوه إلى المشاكل التي اعترضت هذه المسابقات حال جميع الأحداث الرياضية والكروية في العالم بسبب جائحة كورونا وما فرضته من توقفات وتأجيلات إجبارية.

وثمن حسين سعيد دور اتحاد غرب آسيا ممثلاً برئيسه سمو الأمير علي بن الحسين والأمانة العامة وكافة الكوارد، وجرى التشديد على ضرورة العمل من أجل ضمان إقامة بطولات الاتحاد هذا العام وإعادتها بعد التوقفات التي أصابت معظمها العام ٢٠٢٠ الماضي.

وبدوره رحب السالم بأعضاء اللجنة ونقل إليهم تحيات اتحاد غرب آسيا، مشيراً إلى دورهم الفاعل وخبراتهم المتراكمة في مجال المسابقات، ونوه إلى أهمية اللجنة في ظل تنامي دور الاتحاد على مستوى القارة من خلال الحجم الكبير للنشاطات التي ينظمها. 

وعرضت عبير الرنتيسي مديرة المسابقات في اتحاد غرب آسيا استراتيجية الاتحاد للعام ٢٠٢١، والمتمثلة بوضع البطولات بما يتناسب مع أجندة الاتحاد الآسيوي بحيث تعتبر كبطولات تحضيرية للاستحقاقات الاسيوية والدولية، وزيادة المنافسة وتوفير بطولات للاتحادات الأعضاء لضمان استمرارية النشاط لجميع الفئات العمرية والذي يضمن تحقيق الأهداف الفنية المنشودة، إلى جانب لعب دور فعال بتطوير كرة القدم الشاطئية في المنطقة، وبحيث يتطلع اتحاد غرب آسيا خلال هذا العام لتنظيم بطولة اتحاد غرب آسيا الثانية لكرة القدم الشاطئية، وكذلك لعب دور فعال بتطوير كرة القدم للصالات وإدراج بطولة اتحاد غرب آسيا لكرة الصالات للرجال على اجندة المسابقات لهذا العام، ولعب دور فعال بتطوير كرة القدم الالكترونية وتنظيم البطولات التي تخدم الاتحادات الأعضاء بهذا المجال.

واطلعت اللجنة على التقرير الخاص بهذه البطولات التي تمثلت ببطولة الرجال العاشرة المقررة تحت ضيافة الاتحاد الإماراتي، بطولة ت٢٣ الثانية، بطولة الشباب الثانية، بطولة الناشئين الثامنة، البطولة الشاطئية الثانية، البطولة السابعة لكرة الصالات للرجال، بطولات كرة القدم الإلكترونية.

وفيما يتعلق ببطولة الرجال العاشرة التي تم تأجيلها من بداية العام الحالي، فقد جرى مناقشة المواعيد المقترحة لإقامتها بما يتناسب مع الالتزامات والاستحقاقات الآسيوية والدولية والعربية، والإجماع على ضرورة استمرار التنسيق للاتفاق على تحديد موعدها الجديد والنهائي والدقيق، من خلال التشاور والتباحث مع الاتحاد الإماراتي المضيف والاتحاد الخليجي بهذا الشأن، وخصوصاً مع عدم اتضاح موعد بطولة كأس الخليج بعد، وضغط الاستحقاقات وتحديداً على مستوى بطولات منتخبات الرجال.

وكانت بطولة الرجال ستشهد مشاركة ١٢ اتحاداً يمثلون كافة الاتحادات المنضوية تحت مظلة اتحاد غرب آسيا: البحرين والعراق واليمن وسوريا ولبنان وعُمان وقطر والكويت والسعودية والأردن وفلسطين، إضافة إلى المنتخب الإماراتي الذي يشارك لأول مرة بالتزامن مع قيام اتحاده باستضافة البطولة لأول مرة كذلك.

وإضافة إلى ذلك، تم التطرق إلى بطولة اتحاد غرب آسيا ت٢٣ عاماً وعرض إمكانية إقامتها بنظام التجمع بسبب جائحة كورونا، واستعراض مقترحات مواعيدها والتشديد على ضرورة تنظيمها باعتبارها توفر محطة إعدادية للمنتخبات قبل بدء التصفيات الآسيوية المقررة في شهر تشرين الأول/ اكتوبر ٢٠٢١، مع البدء بتوجيه دعوات للاتحادات الأعضاء لاستضافة منافساتها، ومن ثم الاستقرار على موعدها. 

وتم الاتفاق على إقامة بطولة الشباب الثانية من ١ إلى ١٠ تشرين الثاني/ نوفمبر ٢٠٢١، والتشاور مع الاتحاد الفلسطيني لاستضافتها، والتنويه إلى أهميتها في ظل عدم وجود بطولات لهذه الفئة على أجندة الاتحاد الآسيوي لهذا العام ضمن استراتيجية الاتحاد الآسيوي لتغيير الفئات العمرية المشاركة في التصفيات الآسيوية. 

وكذلك تم التوافق على توصية إقامة بطولة الناشئين الثامنة خلال تشرين الأول/ اكتوبر ٢٠٢١ بضيافة الاتحاد السعودي.

كما اطلعت اللجنة على التقرير الخاص ببطولة اتحاد غرب آسيا الثانية للكرة الشاطئية التي يعتزم الاتحاد تنظيمها خلال الفترة من ٢٤ إلى ٣٠ تشرين الثاني/ نوفمبر ٢٠٢١ ضمن استراتيجيته لتطوير اللعبة، بالتعاون مع منظمة كرة القدم الدولية للكرة الشاطئية BSWW، وعلى أن تحديد الاتحاد المستضيف بعد مخاطبة الاتحادات الأعضاء خلال الفترة القادمة بهذا الخصوص. 

وبالنسبة لبطولة كرة الصالات الرابعة للرجال فقد تم الموافقة على توصية دائرة المسابقات بتنظيمها خلال الفترة من ٩ إلى ١٧ آب/أغسطس ٢٠٢١، بحيث تسبق التصفيات الآسيوية المقررة من ١٣ إلى ٢٤ تشرين الأول/أكتوبر ٢٠٢١، وعلى أن يتم تحديد البلد المضيف لاحقاً. 

وأخيراً تم الاطلاع على تقرير بطولات كرة القدم الالكترونية التي يهدف اتحاد غرب آسيا  ضمن استراتيجيته لتوسيع رقعتها في المنطقة وإعطاء الفرصة لجميع اللاعبين والمشجعين للاستمتاع باللعبة. 

كما يسعى الاتحاد بعد النجاح الباهر الذي تم تحقيقه بعد تنظيم النسخة الأولى من بطولة اتحاد غرب آسيا لكرة القدم الالكترونية خلال الفترة ٢ إلى ٤ نيسان/أبريل ٢٠٢١ لإدراج بطولات كرة القدم الالكترونية (Online و Offline) بشكل دوري على أجندة مسابقاته تحت مظلة الاتحاد الدولي. 

وكشف التقرير أن اتحاد غرب آسيا يتطلع لتنظيم بطولته الثانية لكرة القدم الالكترونية خلال الفترة من ١ إلى ٤ تموز/ يوليو ٢٠٢١ (خلال أيام الفيفا المعتمدة لكرة القدم الالكترونية) بحيث تلعب جميع المباريات Online، إلى جانب تنظيم بطولة اتحاد غرب آسيا الثالثة لكرة القدم الالكترونية من ١٦ إلى ١٩ تشرين الثاني/ نوفمبر ٢٠٢١ بنظام Offline وعلى أن يتم خلال الفترة القادمة مخاطبة الاتحادات الأعضاء لتحديد الاتحاد المستضيف. 

إلى ذلك، كانت بطولة، اتحاد غرب آسيا لكرة القدم الالكترونية والتي جاءت الأولى من نوعها على مستوى الإقليم، دخلت بشكلٍ رسمي في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم، كما تم اعتماد نتائجها في قرعة تصفيات بطولة الأمم لكرة القدم الالكترونية لمنطقة غرب آسيا وأفريقيا والتي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم من ٢٠ إلى ٢٢ اب أغسطس في كوبنهاجن الدنمارك.

وفي هذا السياق، ركزت اللجنة على ضرورة توسيع كرة القدم الإلكترونية وخلق شراكات مع الجهات المعنية بهذا النوع من الألعاب وتحفيز الاتحادات الأهلية لممارستها.